الرئيس الألماني يتهم المجتمع الدولي بالفشل الذريع في سوريا

حمل الرئيس الألماني يواخيم غاوك “آليات النظام الدولي” مسؤولية المأساة التي تعيشها مدينة حلب السورية. وقال الرئيس الألماني إن المجتمع الدولي مشترك في فظائع الحرب في سوريا.

اتهم الرئيس الألماني يواخيم غاوك المجتمع الدولي بالفشل الذريع في معالجة النزاع السوري والمشاركة في مسؤولية فظائع الحرب هناك. وقال غاوك، في تصريحات لصحيفة “تاغس شبيغل” الألمانية الصادرة اليوم الجمعة (16 ديسمبر/ كانون الول): إن “آليات النظام الدولي” فشلت فشلا ذريعا.

وطالب غاوك المجتمع الدولي بضرورة التصرف الآن ومستقبلا “إذا كنا لا نريد أن نرى باستمرار تعرض المدنيين للقتل والإصابة والتهجير”، موضحا أن من بين الإجراءات التي يجب اتخاذها محاكمة كافة المسؤولين على الجرائم التي ارتكبت ضد الإنسانية في سوريا.

وأضاف غاوك أن أطراف النزاع المختلفة في حلب التي تم تدميرها على نطاق واسع ضربت بكافة قواعد القانون الدولي الإنساني عرض الحائط، مشيرا إلى أن نظام بشار الأسد وحلفاؤه تتحمل الجزء الأكبر من المسؤولية، وقال: “رغم أنها مسؤولة عن حماية شعبها، تسببت مع حلفائها في شقاء مفزع لسكان حلب”.

وكالات

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *